هيئة شؤون المنظمات الأهلية

كلمة رئيس الهيئة

كلمة رئيس الهيئة اللواء سلطان ابو العينين

إنطلاقاً من الأهمية التي تُوليها الدولة الفلسطينية للمجتمع المدني ومنظماته الأهلية ودورها في التنمية الوطنية وترسيخ المجتمع المدني الديمقراطي القائم عى القانون والتعددية، وتعزيزاً لدور منظ ات المجتمع المدني في الحوارالوطني العام والمشاركة في وضع الإس راتيجات والخطط التنموية وتكاملهامع إستااتيجيات الدولة الفلسطينية وخططها وبرامجها، وإيماناً من الأخ رئيس الدولة  بضرورة توفير البيئة والمناخ المناسبين لتطوير المجتمع المدني وبناء المؤسساتية ودعم دوره في التطوير الاجتماعي والاقتصادي للمجتمع المدني؛ فقد أصدر الرئيس محمود عباس(أبو مازن ) مرسوماً رئاسيا،ً في العام 2012 ، بإنشاء هيئة شؤون المنظمات الأهلية كمؤسسة عامة تتمتّع بالشخصية الاعتبارية المستقلّة وتتبع رئيس الدولة؛ لتعمل عى تنسيق العمل بين القطاعين العام والأهي وتنظيمه انطلاقاً من مبدأ التكامل والمشاركة.

 تعمل الهيئة عى دعم دور المنظمات الأهلية المشارك في وضع الأولويات الوطنية في القطاعات المختلفة وتحديدها، وضمان حرية العمل الأهلي واستقلاليته؛ لتستطيع مواكبة التغيرات والتحولات المختلفة التي تواجه الواقع الفلسطيني، وذلك في إطار رؤية إستراتيجية ديناميكية مرنة، تتمتع بقدرة مؤسساتية لتحقيق رسالتها وأهدافها.

 ولا تغيب عن الهيئة الخصوصية الفلسطينية المتمثلة في الاحتلال الذي لا يدخر جهداً في فرض واقع إستعماري، بترسيخ الإستيطان وبناء جدار الفصل العنصري وممارسة الهيمنة الأمنية والاقتصادية عى الفلسطينيين؛ مما يقلص فرص بناء الدولة المستقلة ذات السيادة.

 أن إستمرار الممارسات الإسرائيلية ضد شعبنا في القدس والانتهاكات المستمرة لأماكنه المقدسة يؤكد إنعدام رغبة حكومة الإحتلال في الوصول إلى حل عادل يلبي الحقوق الفلسطينية، ويشكك في نواياها بإنهاء الاحتلال، وهذا ما يتبدى من خلال إنشاء البؤر الاستيطانية وتسمين المستوطنات القائمة، وتكريس الجدار العنصري وتواصل محاولات تهويد القدس وتقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانياً.

 يفرض هذا الواقع - الذي يتسم بانسداد الأفق في الوصول إلى حل عادل للقضية الفلسطينية - تمتين الوضع الفلسطيني والالتفات للمجتمع الفلسطيني وبشكل خاص القطاع الأهلي، مع التأكيد عى دوره التاريخي في مقاومة الاحتلال وبناء المجتمع الفلسطيني، وأهمية دوره الريادي في المساهمة ببناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

 من هذا المنطلق، فإن الهيئة تسعى جاهدةً إلى تطوير البيئة اللازمة لتحقيق التعاون والشراكة المطلوبين، وتطوير آليات التنسيق والتشبيك بين الأطراف كافة، وتشجيع الحوار وتبادل الأفكار والآراء؛ بهدف تطوير العمل الأهلي وزيادة إسهاماته وفاعليته في تحقيق التنمية البشرية المستدامة في فلسطين

 

 

رئيس هيئة شؤون المنظمات الاهلية

سلطان ابو العينين